Breaking News

قصة الطاووس و ابو قردان

 

قصة الطاووس و ابو قردان

 قصة الطاووس و ابوقردان

كان ياما كان يا ساده يا كرام ما يطيب الكلام الا بذكر النبي عليه افضل الصلاة والسلام ..... في يوم من الايام كان هناك طاووس جميل جدا يعيش مع مجموعه كبيره من الحيوانات والطيور في غابه واسعه ، وكان هذا الطاووس دائما ما يغتر بنفسه كونه جميلا جدا عن جميع الحيوانات ، والطيور في الغابه ..... وذات يوم اتي الطاووس المغرور الي اصدقائه بينما هم يلعبون ، ويضحكون ، ويتناولون الطعام ، ويتسابقون ، ويمرحون معا قائلا لهم :- اهلا يا اصدقائي .... انا سعيد جدا بمقابلتكم ..... والان هيا انظروا لي ولجمالي الرائع .... هيا انظروا الي ذيلي الجميل كم يبدو رائعا ومنسقا وملئ بالالوان انا اعلم انكم تغارون مني لانكم لا تملكون ذيل جميل جدا مثلي كما اني امتلك ريشا ملئ بالكثير من الالوان ..... وفي هذه اللحظه بعدما سمعت الحيوانات كلام الطاووس اصبحت منزعجة منه جدا ومن سلوكه وكلامه بغرور وتكبره الشديد وسكتت جميع الحيوانات ولم ترد علي كلام الطاووس الا بالصمت ، بل لم يكتفي الطاووس بقول هذا الكلام فقط بل قال ايضا :- والان لن يمكنني الجلوس معكم سارحل في الحال .... وهكذا ترك الطاووس جميع اصدقائه ورحل ......

الطاووس يتعلم درسا لن ينساه ابدا :-

في صباح اليوم التالي .... استيقظ الطاووس مبكرا وبينما هو يسير متجها الي البحيره قابل في طريقه صديقه ابو قردان وقال له :- اهلا يا صديقي !!!! فقال له ابو قردان :- اهلا !!! فقال له الطاووس :- هل تري ذيلي ، وريشي الجميلان !!؟ فقال له ابو قردان :- نعم اراهم !!! انهم جميلان جدا !!! فقال له الطاووس :- انه الافضل علي الاطلاق انه لا يشبه ذيلك الباهت انظر اليهم انهم مليئان بالالوان المبهجه الكثيره كما انني علي جانب اخر ابدو بهم مثل الملك حقا !!!!! فقال له صديقه ابو قردان :- نعم يبدو ذلك !!! ولكن هل لريشك الجميل وذيلك المبهج مساعدتك علي الطيران مثلما انا استطيع التحليق عاليا في السماء بين السحاب والنجوم عاليا بدرجه كبيره يمكنني من خلالها رؤيه الارض باكملها وبكل من عليها من جبال ، وانهار ،و حشائش ، وازهار ، واشجار !!! انا اعتقد انك لا تستطيع فعل ذلك .... فقط كل ما يمكنك فعله هو الجلوس علي الارض ليس هناك مغامره ...... في هذه اللحظه لم يجد الطاووس اي رد يمكن ان يقوله لابو قردان فظل صامتا ساكتا لم يقل اي شئ واقتنع بعد هذا الموقف انه من الخطا ومن التكبر الشديد ما كان يفعله من تباهي ، وتفاخر بريشه وذيله الجميلان ، كما انه اقتنع ان الحياة مليئه بالكثير من المغامرات الجميله المسليه اكثر من ان يتباهي بجماله متكبرا .....

الاستفاده :-

 نتعلم من هذه القصه انه علينا دائما التواضع ، وعدم التباهي والتكبر بانفسنا وبما وهبنا الله عز وجل علي الاخرين ، ويجب علينا احترام ، وتقدير كل الناس ، والبشر ، وايضا جميع المخلوقات حتي نستطيع ان نتبادل القصص ، والمواقف ، والتجارب ، واكتساب الخبرات من بعضنا البعض ، والعيش بسلام وحب !!!!

لقراءة قصة كوب من الحليب ........ اضغط هنا .........

ليست هناك تعليقات