Breaking News

راعي الغنم الكذاب

 

راعي الغنم الكذاب

قصة راعي الغنم الكذاب

كان ياما كان يا ساده يا كرام ما يطيب الكلام الا بذكر النبي عليه افضل الصلاة والسلام … في يوم من الايام كان يعيش ولد صغير يعمل كراعي اغنام , وكان هذا الولد الصغير حقا يحب عمله , ويستيقظ مبكرا نشيطا من اجل القيام به , ولكنه كان يمتلك اسوء صفه من الممكن ان يمتلكها اي انسان وهي صفه الكذب ، وهذة الصفه الوحيده التي كانت من الممكن ان توقعه في الكثير من المخاطر ، والمواقف السيئه …. كان كل يوم يخرج الولد الصغير كي يقوم برعاية اغنام القريه , و حمايتهم كعادته ، وبعدما كان الولد الصغير يقوم بجمع الاغنام كان ياخذهم الي اعلي التل ويقضي اليوم كله وفي نهاية اليوم يعود هو , وغنمه الي القريه … وذات يوم شعر الولد الصغير بينما هو جالس اعلي التل بالملل الشديد ، واخذ يحدث نفسه قائلا :- انا اشعر بالملل الشديد كل فلاحين القريه يعملون معا بجوار بعضهم البعض في حقول القريه بينما انا جالس هنا بمفردي لا اتحدث الي اي احد ولا احد يتحدث معي وكل ما اقوم به هو رعاية الاغنام ولا أجد اي شخص يتكلم معي …. والان ماذا علي ان افعل …. وفجاءه قد لمع بعقله فكره ممتازه وبالفعل بدا في تنفيذها ….

الراعي يخدع الفلاحين :-

 فبسرعه ذهب إلى حافة اعلي التل واخذ في الصياح بصوت عالي جدا قائلا :- المساعده !!!! المساعده !!! يوجد ذئب هنا …. انه علي وشك ان ياكل جميع غنمي …. المساعدة !!!! المساعده !!!!! وعندما سمع الفلاحين صياح الولد الصغير من اجل المساعده اسرعوا جميعا الي اعلي التل كي يقوموا بمساعده الولد الصغير , وحمايته هو وغنمه من الذئب ، ولكن عندما وصلوا الي هناك راو ان الجو هادئ جدا كما ان الاغنام تستمتع بتناول الحشائش ، والمحاصيل الخضره الارضيه ، وليس هناك اي ذئاب تهدد امنهم ، وسلامتهم …. فقال له احد الفلاحين للراعي :- انت ولد كذاب ….. اين هو الذئب !!!؟؟ ولماذا ناديت من اجل المساعده !!!؟ ولكن راعي الغنم لم يعطيهم اي اجابه ولم يعيرهم اي اهتمام , واخذ في الضحك بصوت عالي ، وهذا ما غضب الفلاحين جدا وانصرفوا منزعجين من الراعي ، و تصرفه …. ولكن الراعي الكذاب اخذ يحدث نفسه قائلا :- تبدو لي مزحه جيده هذا مضحك جدا !!!!

  وفي اليوم التالي استيقظ الولد راعي الاغنام مبكرا وبدا في تنفيذ روتينه المعتاد واخذ الاغنام وذهب بهم الي اعلي التل ، وبعدما وصل الي هناك قد شعر بالملل مره اخري واخذ يقول :- دعني اخدع الفلاحين مرة ثانية اليوم , واتسلي لبعض الوقت ….. وهكذا بدأ الشاب في تنفيذ الامر مره اخري اذ صعد الي اعلي التل واخذ في الصياح بصوت عالي جدا قائلا  :- المساعده !!!! المساعده !!!! اتئ الي ذئب لياكل كل غنمي …. المساعدة !!!! المساعده !!!!! وبمجرد ان سمع الفلاحين صياح الراعي اسرعوا متجهين الي التل لكي يبقوا الاغنام ، والراعي بسلام ، وامان ، ويمسكوا بالذئب ، ولكن عندما وصلوا الي اعلي التل قد وجدوا انهم تم خداعهم مره اخري بواسطة الولد الراعي….. واخذ احد الفلاحين في الصياح به قائلا له منزعجا :- هذا ليس حقيقي اين هو الذئب !!!؟ لا تفرح كثيرا ستدفع غرامة لعبك ، وتسليتك ، وكذبك يوما ما فلا تتحامق …. ولكن الراعي لم يعطيهم اي اهتمام , وتركهم ذاهبا الي عمله ، وغنمه ضاحكا منهم بكل سخريه ….

الراعي يدفع غرامة كذبه :-

 وبعد مرور عدة ايام …. اتئ يوم وبينما هو جالس تحت شجره يستظل بظلها سعيدا قد لاحظ ان شئ ما يحدث وان غنمه يجري هنا وهناك منزعجا دون سبب فوقف ليري ما يحدث واذ به يرئ ذئب مفترس اتئ مسرعا لياكل الغنم , فتحرك الراعي منزعجا خائفا الي اعلي حافه علي التل ، واخذ في الصياح بصوت عالي جدا جدا من أجل المساعده قائلا :- المساعده !!!! المساعده !!!!! لقد اتئ الي ذئب مفترس لياكل كل الغنم …. ارجوكم المساعده !!!!!! المساعده !!!!! من فضلكم رجاءا المساعدة !!!! المساعده !!!!! ولكن الفلاحين في هذا الموقف ، وفي هذه اللحظه لم يعطوا للراعي اي اهتمام ولا للصياحه ايضا , ومضوا كل منهم يكمل عمله تركا الراعي وشأنه ….. كما صاح احد الفلاحين قائلا :- اتركوا هذا  الراعي وشأنه انه انسان كذاب و يبدو انه يخدعنا ويسخر منا ….. ولكن الراعي مازال في الصياح بصوت عالي جدا , ولكن دون جدوى فلم ينجده احد , وياتئ اليه ….. وفي هذه اللحظه كل الذي استطاع أن يقوم به هو ان يقف بعيدا , ويرئ الذئب وهو ياكل ، ويقتل غنمه دون ان يستطيع القيام بأي شيء وبعد ان تعلم الدرس اخذ يقول لنفسه :- اوه !!!! يا اللهي …. كان لا يجب علي ان اخدع الفلاحين وان استمر بالكذب هكذا وكل ما حدث ما  هو الا غرامة الكذب والخدع التي قمت بها مسبقا فلا احد يصدقني الان , ولا احد اتي لمساعدتي حقا لقد تعلمت الدرس , ودفعت غرامه كبيره لما قمت به , والاسوء انني خسرت كل غنمي …

الاستفاده :-

لا احد بعد الان كان يثق ويصدق كلام الراعي لذلك يجب علينا جميعا ان نتعلم الدرس وان نتوقف عن الكذب علي الاخرين , وخداعهم حتي ننجي من عواقب الكذب  ….

لقراءة قصه الاختان التوامتان          . اضغط هنا  
لقراءة قصة جيني الامينه               . اضغط هنا  
لقراءة قصة الحصان الموسيقي       . اضغط هنا  
لقراءة قصة الامير ماركس و بنفسج . اضغط هنا  
لقراءة قصة الفتاة و الدببه الثلاثه    . اضغط هنا  
لقراءة قصة الامير الصغير            . اضغط هنا  
لقراءة قصة تحققت الامنيه           . اضغط هنا
لقراءة قصة العمل الطيب لا يضيع  …. اضغط هنا  
لقراءة قصة جان الاحمق             . اضغط هنا 
لقراءة قصة النمله و الجراد         . اضغط هنا

هناك تعليق واحد: